Follow

أتيتي لي في الصحراء
جولياء لو تركتني لفنيت
بكيت جزعن عدكي لي ترآيتي
أخذتي بيدي و كنتي لي
سندي رغم القيظ بعد وفرت
هسنت في الشتي و الصيف
كالسيف قيظ هسنت فكثير فنوا
كانوا بنعمكي ينعمون
فرحون ثم حل بنا البلاء
قضاء منوت و ما له من دافع
خاضع لمشيئتها بتقدريها راضي

· · Web · 0 · 0 · 4
Sign in to participate in the conversation
Mastodon

A newer server operated by the Mastodon gGmbH non-profit